9/12/2001

البابا شنودة يحث الأقباط على قيد أنفسهم في جداول الانتخابات

القاهرة: «الشرق الاوسط»
اكد البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اهمية ان يرتبط المواطن بقضايا وطنه ويشارك سياسيا في كل الاستفتاءات والانتخابات التي تخوضها المؤسسات التشريعية والتنفيذية حتى يصبح عنصرا فاعلا في مجتمعه ومواطنا مكتمل المواطنة.
ودعا البابا في محاضرته الاسبوعية الليلة قبل الماضية الاقباط الى استغلال الشهر الحالي لاستيفاء اجراءات القيد في جداول الانتخاب، مشيرا الى ان السلبية من اخطر السلوكيات الخاطئة التي تعزل المواطن عن قضايا امته.
وتطرق الى الاحوال الشخصية للاقباط، موضحا ان الكنيسة لا تقوم بالتطليق بين الازواج وان المحاكم المدنية فقط هي التي تقوم بهذه المهمة، الا ان الكنيسة توافق على بعض الاحكام وتتحفظ على البعض الاخر وذلك من الناحية الدينية فقط.
وقال البابا ان المجلس الاكليركي بالكاتدرائية هو الجهة الوحيدة المنوط بها منح تصاريح الزواج للمرة الثانية ولا يملك المجلس الغاءها، مشيرا الى انه يقوم بنفسه بدراسة ملفات المنفصلين وراغبي الحصول على تصاريح الزواج وله وحده الحق في مراجعة قرارات المجلس الاكليركي